الرئيسية » تقارير » محافظ البصرة” زيارة وزيري الداخلية والدفاع مثمرة… وأكدت على ضرورة فرض سيادة وهيبة القانون واستقرار البصرة

محافظ البصرة” زيارة وزيري الداخلية والدفاع مثمرة… وأكدت على ضرورة فرض سيادة وهيبة القانون واستقرار البصرة

و.ض.أ / عقيل الحيدري

أثنى محافظ البصرة المهندس “أسعد عبدالامير العيداني”، على نتائج زيارة الوفد الأمني إلى المحافظة، والمكون من وزير الدفاع الفريق الركن “جمعة عناد”، ووزير الداخلية الفريق الركن “عثمان الغانمي” وكبار القادة الأمنيين في الوزارتين، موضحاً أنهم أكدوا على ضرورة فرض سيادة القانون في البصرة.

وقال العيداني في مؤتمر صحفي، إن “زيارة وزيري الدفاع والداخلية لمحافظة البصرة جاءت للوقوف على وضع الأجهزة الأمنية ودعمها في الحفاظ على أمن واستقرار المحافظة، لافتاً إلى أنهم اطلعوا على كافة منشآت ودوائر الوزارتين في البصرة”.

وذكر أنه “قدم لهم شروحات مفصلة عن المشاريع التي قدمتها محافظة البصرة في دعم الأمن والأجهزة الأمنية من بناء مراكز شرطة وانشاء سيارات نظامية وتجهيز سيارات وامور اخرى، بما يساهم في فرض القانون، مؤكداً أنهم أثنوا بشكل كبير على هذه المشاريع”.

وأشار إلى أن وزير الدفاع اطلع على وضع القاعدة البحرية في ام قصر وتابع أوضاع القيادة البحرية وصنوفها.

واضاف إن “الوفد الأمني شدد على ضرورة فرض سيادة القانون واحترام أمن المواطن وحمايته والحفاظ على هيبة الدولة وعدم الاعتداء على الأجهزة الأمنية ومنتسبيها، منوها إلى أن الوفد أكد على ضرورة توفير الحماية لكل التظاهرات السلمية في البصرة شريطة أن لا يتم التجاوز على الأمن ورجال الامن، رغم وجود تحفظات على التظاهرات حاليا بسبب الوضع الصحي، وضرورة التباعد الاجتماعي الذي تدعو إليه التعليمات الصحية”.

وتابع محافظ البصرة انه “لا يمنع خروج اي تظاهرة سلمية، لكن عليهم أن يطبقوا التباعد الاجتماعي بسبب وباء كورونا الذي بدء ينتشر بشكل سريع وأعداد كبيرة وعلينا جميعا العمل معا للمحافظة على سلامة المواطنين في البصرة، وان لا يتم التجاوز على رجال الامن”.

وذكر بيان لوزارة الداخلية، ان الوزير عثمان الغانمي، خلال زيارته الى محافظة البصرة، أكد على محاربة الفساد والجريمة، لاسيما بما يتعلق بجرائم المخدرات.

وذكر البيان ان “الغانمي أكد أن البصرة محافظة مهمة جداً لما تملكه من موقع على الصعيد الاقتصادي والستراتيجي”، مؤكداً ان “لدى الحكومة المركزية خططا لتحسين القطاعات في مختلف المجالات، من بينها الأمني”.

واضاف ان “خلق بيئة آمنة سيكون له اثر ايجابي في جميع الجوانب، من بينها الاقتصادي، فضلا عن الاستثمار والاعمار “.

وشدد الوزير على ضرورة محاربة الفساد ومكافحة الجريمة خاصة ما يتعلق بجريمة المخدرات، مؤكداً اهمية القاء القبض على المروجين وعصابات المخدرات والتركيز على هذا الموضوع بقوة.

وأشار الغانمي الى  ان “المجتمع البصري مجتمع عريق ويمتاز بالطيبة ، وان ابناء هذه المحافظة امانة في اعناق القوات الامنية، داعياً في الوقت ذاته الى الحفاظ على شرف المهنة والاستثمار الامثل والافضل للموارد البشرية”.

Share